البيئة والمياه

تواجه منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​عدداً من المخاطر البيئية التي تهدد تنوعها البيولوجي ومواردها الطبيعية ومناطقها القابلة للسكن وصحة أهاليها، حيث تئن العديد من المناطق الواقعة على السواحل الشمالية والجنوبية تحت وطأة الجفاف وندرة المياه، أو تتعرض للفيضانات والحرائق.

وتسعى الأمانة العامة للإتحاد من أجل المتوسط ​​إلى التصدي لهذه التهديدات من خلال وضع مشاريع عالية الأثر والتركيز على الأولويات الإقليمية الرئيسية، والمتمثلة أساساً في حماية البيئة البحرية، ومبادرة "أفق 2020" الرامية إلى إزالة التلوث من البحر الأبيض المتوسط​​ عن طريق التصدي لما يمثل حوالي 80 ٪ من مصادر تلوث مياهه بحلول عام 2020، فضلا عن الخطة المائية للإتحاد من أجل المتوسط​​، التي تتمحور حول أربع ركائز: إدارة المياه، التكيف مع تغير المناخ والمياه، إدارة الطلب على المياه وتمويل المياه.

مشاريع & مبادرات

تحولت القمامة البحرية إلى مشكلة تلوث رئيسية تؤثر على كل بحار العالم، وينشأ ازدياد مستويات القمامة البحرية إلى حد كبير من أنشطة برية (~80%)، ويشمل هذا بالأخص الإدارة غير الكافية للنفايات الصلبة الحضرية...
© EU/Neighbourhood Info Centre Most countries in the MENA region are chronically water stressed, a situation exacerbated by the impacts of population growth and climate change. This water sc...

الوثائق

Documents